الأربعاء , أغسطس 10 2022
الرئيسية / اخبار عالمية / مقالات و تدوينات / رد سريع على المنشور المتقرّح للمدعوّة ألفة يوسف

رد سريع على المنشور المتقرّح للمدعوّة ألفة يوسف


~~~~~

* وقعتِ في فخّ أو مغالطة التعميم أو “المصادرة على مطلوب” بزعمك أن جميعّ من انتخبوا سعيّد يرون فيه خلاصا وفي هذا تجاهل لمن انتخبه بمنطق “اختراق المنظومة” بشخصيّة نزيهة وتغافل فج عن هُويّة خصمه ودورها في ترجيح الكفّة لفائدة “الأفضل” بالنسبة إلى البعض أو “الأقل سوءا” بالنسبة إلى البعض الآخر ..

* تشنيعك على الربط الآلي بين “الكثرة” و”الحق” دعوة حق («قليلٌ من عبادي الشكّور») أُريد بها باطل ، فإذا كانت “الأغلبيّة” لا تعني لك شيئا فإنّ “الدّيمقراطيّة” لا تعني لك شيئا ، ومادام النموذج الدّيمقراطي لا يعني لك شيئا فأنتِ بالضّرورة “حليف موضوعي” للاستبداد مادمتِ لا ترين “النّظام السياسي الإسلامي” بديلا ..

* الأغلبيّة في ألمانيا لم تنتخب هتلر بناءً على برنامج “نازي” وهجومك على من انتخبه هو من قبيل «الإسقاط التاريخي» (Anachronisme) أي “الحكم على وضع سابق بوعي لاحق” !..

*سقراط لم تقتله “الأغلبيّة” بل قتله الفكر الّذي يقود “الأغلبيّة” ، هذا إذا سلّمنا جدلا بأنّ “سلطة المدينة” في أثينا كانت تمثّل فعلا هذه “الأغلبيّة” !..

✍️

صابر النفزاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *