الإثنين , أكتوبر 3 2022
الرئيسية / اخبار عالمية / مقالات و تدوينات

مقالات و تدوينات

قراءة في “فكر” رضا لينين وعلاقته بمشروع قيس سعيّد

رضا لينين الّذي بات بين ليلة وضحاها أشهر من نار على علم بما سمعتُه عنه ومنه لا علاقة له باللينينيّة إلّا في بُعدها اليساري العام فهو أقرب إلى “اللوكسمبورغيّة”الّتي تحتفي ب”الديمقراطيّة” طريقا للسيطرة على “بنى المجتمع” خدمةً للطموحات العمّاليّة الثوريّة .. ******** *** كان الرّجل قد أبدى تبرّؤه من “الوطد” الّذي كان قد انتمى إليه في مرحلة سابقة معتبرا أنّ دوره …

أكمل القراءة »

قاضي التحقيق يقضي بحفظ التهم في حق رفيق عبد السلام في قضية الهبة الصينية

نشر رفيق عبد السلام وزير الخارجية السابق تدوينة بعنوان الحقائق بشان اداعاءات الهبة الصينية قائلا: “بعد التصريحات التي صدرت عن مدونة كاذبة ودعية ( بتكليف وتوجيه من بعض الجهات المغرضة) تقدمت بشكاية ضدها في نسبة امور غير حقيقية لموظف عمومي، وتقدمت هي بشكاية بصفتها واشية، وقد تم فتح بحث تحقيقي من طرف النيابة العمومية على معنى الفصل 31 من مجلة …

أكمل القراءة »

«الحصانة البرلمانيّة» .. ما يجب أن نراه !

* نظام الحصانة البرلمانيّة مأزق من مآزق “الديمقراطيّة التمثيليّة” ليس أمام ضحاياه إلّا التّعايش معه إذ لا يمكن إلغاؤها باسم مقاومة الفساد لأن في ذلك تعطيلا لدور النّائب وفتحا للباب للتّهم الكيديّة ذات الخلفيّة السياسيّة، ولا حلّ للتّخفيف من هذه المأزقيّة سوى تكريس استقلاليّة “النّيابة العموميّة” بإنهاء تبعيّتها للسلطة التنفيذيّة ممثَّلةً في وزير العدل وغياب الاستقلالية هذا مؤصَّل بنصّ القانون …

أكمل القراءة »

«الإسلاميّون .. سؤال الدّولة وأسئلة الحكم» #ما_بعد_الدّيمقراطيّة

في عصر “انعدام اليقين الراديكالي” سنتطرّق في هذا القسم لموضوع “الديمقراطيّة” أو بالأحرى “ما بعد الدّيمقراطيّة” .. “الديمقراطيّة” الّتي يسبّح بحمدها المسبّحون ويخشع في محرابها الخاشعون، “الدّيمقراطيّة” التي تتنافى وجوهر الدين الإسلامي ،في الإسلام السيادة للّه وحده والسلطان للأمّة ، ولا يمكن القبول بفكرة رأي الأغلبية في المطلق إذ لابدّ من التحرّك في حدود المتاح الشرعي، على كلّ حال لسنا …

أكمل القراءة »

طالب تونسي يستغيث: السفير عاملنا كالكلاب و طلب منا التعامل مع البواب.

أنا ياسين خياطي طالب تونسي بموريتانيا متحصل على ليصانص في الفقه و أصوله من المعهد العالي للدراسات و البحوث الإسلامية بموريتانيا سنة 2018. اليوم مشيت أنا و زميلي أشرف بن جدو لسفارة تونس بنواكشوط باش نقدمو طلب للتسجيل في الماجستير في المعهد العالي للدراسات و البحوث الإسلامية في نواكشوط قابلنا المسؤول على الشؤون القنصلية قاللنا أنا مش مسؤول عليها بروا …

أكمل القراءة »

هل ما يحدث في تونس حقا “حالة وعي؟

” منذ بزوغ فجر الانتخابات، توجه الشعب التونسي أو لنقل وحد الصف و رسم المسار نحو المراهنة على شريف يسوس البلاد، وبلاد تُستحق على ارضها الحياة، بعد أن عبث بها الفاسدون ورقصوا على أوجاع شعبها.. لم يكتفوا بذلك بل رفعوا سقف التطلعات ووضعوا التحديات للنهوض بهذه الارض التي كانوا يفرون منها #أكتوبر يصنع الفارق في تونس، كيف لبلد كان البؤس …

أكمل القراءة »

التطبيع خيانة عظمى

ﺍﻟﺘﻄﺒﻴﻊ ﻛﻠﻤﺔ ﺗﺪﺍﻭﻟﺖ ﻋﻠﻰ ﺍﻓﻮﺍﻩ ﺍﻟﻜﺜﻴﺮ ﻓﻲ ﺍﻟﻔﺘﺮﺓ ﺍﻻﺧﻴﺮﺓ ﻛﻤﺎ ﺗﺠﺴﺪﺕ ﻓﻲ ﺍﻓﻌﺎﻝ ﺍﻻﻛﺜﺮ؛  ﻓﻬﻞ ﻫﻮ ﺟﻬﻞ ﺍﻡ ﺗﻮﺍﻃﺄ ؟  ﺗﻌﺎﻟﻰ ﻟﻨﻔﻬﻢ ﻣﻌﻨﻰ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻜﻠﻤﺔ ﺣﺘﻰ ﻧﺴﺘﻄﻴﻊ ﺍﻟﺠﻮﺍﺏ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺴﺆﺍﻝ ، ﻓﻜﻤﺎ ﻫﻮ ﻣﻌﻠﻮﻡ ﺍﻟﺤﻜﻢ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺸﺊ ﻓﺮﻉ ﺗﺼﻮﺭﻩ، ﻓﺄﻧﻰ ﻟﻨﺎ ﺍﻟﺤﻜﻢ ﺍﻥ ﻟﻢ ﻳﻮﺟﺪ ﺗﺼﻮﺭ ﻓﻲ ﺍﺫﻫﺎﻧﻨﺎ؟  ﺍﻟﺘﻄﺒﻴﻊ ﻟﻐﺔ ﻫﻮ ﺟﻌﻞ ﺍﻟﻌﻼﻗﺔ ﻋﺎﺩﻳﺔ ﺍﻱ ﺟﻌﻞ ﻣﺎ ﻫﻮ ﻏﻴﺮ ﻃﺒﻴﻌﻲ …

أكمل القراءة »

رد سريع على المنشور المتقرّح للمدعوّة ألفة يوسف

~~~~~ * وقعتِ في فخّ أو مغالطة التعميم أو “المصادرة على مطلوب” بزعمك أن جميعّ من انتخبوا سعيّد يرون فيه خلاصا وفي هذا تجاهل لمن انتخبه بمنطق “اختراق المنظومة” بشخصيّة نزيهة وتغافل فج عن هُويّة خصمه ودورها في ترجيح الكفّة لفائدة “الأفضل” بالنسبة إلى البعض أو “الأقل سوءا” بالنسبة إلى البعض الآخر .. * تشنيعك على الربط الآلي بين “الكثرة” …

أكمل القراءة »

إغتصاب العقول ونشوة الجمهور !

سعى الإنسان منذ قرون لمحاولة التحكم في اخوانه البشر وتعددت النظريات والأبحاث من علم النفس الي علم الإجتماع..وكان يفشل ككل مرة إلى أن صعد نجم <<بيرنير>> العرّاب الحقيقي لهندسة الجماهير “the engineering of consient” بعد تشّربه بأفكار “سيغموند فرويد” عن الوعى واللاوعى ,فاختلق مصطلح “هندسة الإجماع” أو “هندسة القبول” هي نظرية في حقيقية الأمر فحواها “إمكانية برمجة الجمهور أو إعادة …

أكمل القراءة »

هل يمكن أن تسقط «المنظومة» دون أن يسقط «النّظام» ؟!!!~

قبل الإجابة عن هذا السّؤال المركّب هناك مطلب منهجي علينا تلبيته وهو تحرير المصطلحات ولو بإيجاز ..يمكننا تعريف «النظام» بأنّه مجموعة المؤسّسات السياسيّة الرسميّة وغير الرسميّة زائد “النمط الثقافي السائد”، أمّا “المنظومة” فهي ما يظهر من “النّظام” أو الذراع التتفيذيّة للنظام إن صحّ التعبير أي ترتبط ارتباطا مباشرا بطريقة الحكم وأوجه ممارسته وكثيرا ما يطغى عليها منطق العمل السرّي والغرف …

أكمل القراءة »